مدرسة هوجورتس

مدرسة هوجورتس

 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ممنوع القراءه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
البوس دمبلدور
Admin
avatar

عدد المساهمات : 20
تاريخ التسجيل : 26/07/2015
العمر : 19
الموقع : http://hogrets.forumegypt.net/u1

04082015
مُساهمةممنوع القراءه

في هذا الموضوع اعلمكم كيف تحركون الاجسام عن بعد بقوة العين عن طريق التركيز.

مرحلة الارتقاء :

التمرين الاول :أمسك قلم بيدك ثم انظر الي سنة ولا ترمش ولا تحرك عينك من عليه قدر المستطاع ستدمع عينك و تحرقك لان الطاقة تخرج منها و تتكون فيها واظب علي التمرين الي ان تستطيع ان تثبت عينك لمدة ربع ساعة تامة.

نتائج التمرين : الزيادة من مغناطيسية العين و زيادة طاقتها

التمرين الثاني :
املا اناء او ما شابه بالماء البارد و ادخل وجهك فيه عندها حاول فتح عينيك مدة تزيد عن دقيقة .
افضل الاوقات هو وقت الفجر . ستجد صعوبة في فتح عينك خاصة و انك ستحس بحرقان في العين و الحرقان يعني طاقة و في البداية ضع ورقة في قعر طشط ثم حاول ان تقراها كتمرين للجلاء البصري و زيادة الطاقة ثم بعدها ضع عينك في هذا الطشت من دون ورقة اطول فترة ممكنة حتي تشعر ان عينك اعتادت علي الامر و لم يعد صعبا او م
زعجا.
نتائج التمرين : الجلاء البصري و قوة العينين و ستبدأ في رؤية الجن خيالات في جلسات التحضير.

التمرين التالت :
ضع شمعة على بعد متر منك و حال النظر اليها بهدوء مدة دقيقة و انت تفكر بانه ليس هنالك غيركما بهدا العالم و حاول ان تنسجم مع الشعلة .. هنا قم بالنظر اليها و تخيل ان قوة مغناطيسية تخرج من عينيك بقوة و تتجه الى الشمعة لتحيط بها و تطفاها تدريجيا. مدة 5 دقائق .
مارس التمرين يوميا علي كبريت في البداية ثم شمعة و واظب حتي تطفئها.

التمرين الرابع:
أولاً ... أحضر ورقة بيضاء مسطحها 15سم مربعة ... ارسم بوسط الورقة دائرة سوداء بدون فراغ داخلي أي كلها أسود ...
الان ثبت الورقة مقابل نظرك وحدق بدائرة السوداء .. وكرر العمل مرتين أو ثلاثة مرات.
الان دع كرسيك مكانه وقم وابعد الورقة بخط افقي مستقيم على الجهة اليمين من مكانها الاصلي ..
الان عاود الجلوس على الكرسي .. وحدق لثواني قليلة مكان الورقة الاول .. ثم اصرف نظرك الى الورقة على النقطة السوداء .. بدون أن تحرك رأسك .
وعاود الكرة مرة اخرى .. قم وانقل الورقة بخط افقي مستقيم نصف متر الى جهة اليسار من مكانها الاول
وارجع الى كرسيك الذي لم يتحرك من مكانه وحدق لثواني في الحائط مكان الورقة القديم "في الوسط" وانصرف نظرك الى الدائرة السوداء في الورقة ..
شكل توضيحي
2_____50سم______1______50سم______3
الان كرر هذا التمرين كل يوم الى أن تستطيع أن تستبقي نظرك ثابت على النقطة السوداء لمدة ربع ساعة بدون أن ترمش او ان تدمع عيناك ..
اذا وصلت هذه المرحلة تاكد ان نظرك حاز القوة المغناطيسية .
وكل يوم تستطيع ان تزيد مدة التحديق ومدة التحديق ترجع الى المتدرب ... مثلا هناك أناس يستطيعون التحديق لاول مرة لمدة خمسة دقائق وهناك أناس أقل ... أي قدرة التحديق متفاوتة ...
المهم مهما كانت قدرة التحديق متفاوتة .. على المتدرب أن يستمر في هذا التمرين الى ان يصل لربع ساعة و للعلم هذا اهم تمرين لانه الخاص بالقدرة علي التنويم المغناطيسي و السيطرة علي العقول اما باقي التمارين فهمي للتدريب علي تحريك الاجسام عن بعد ... وهذا التمرين له تمرين متمم له ... والتمرين المتمم هو كيف تقاوم النظر الممغنط اذا وجه اليك .
ولكي لا اطيل عليكم اعزائي نكمل التمرين الثاني حال وصولنا الى اتقان التمرين الاول .

نتائج التمرين:القدرة علي تنويم اي شخص مغناطيسيا بمجرد النظر اليه و القدرة علي توجيه اوامر عقلية الي ااي شخص بمجرد النظر اليه من دون تنويمه اي الايحاء له بشيء و كأنك انت شيطان توسوس بما تريد ههههههههههههه اعوذ بالله.

المرحلة التطبيقية :


التطبيق الاول :
اعقد خيطا بطول 20 سم بابرة او ما شابه تم اعقدها باصبعك . حاول الان ان تحرك الابرة بالنظر فقط و دلك بان تتخيلها تتحرك يمينا او شمالا او حركة دائرية و ستستجيب لتفكيرك بسرعة و تاكد ان التمرين سينجح معك مند اليوم الاول . و كلما كان ذهنك صافيا زادة قوة التحريك لانها تعتمد علي التحكم بطاقة الارض الكبيرة او طاقة الجاذبية
اذا نجحت حاول ان تعقدها بيد شخص اخر او بشيء ما و قم بنفس العملية .
يمكنك زيادة حجم الجسم المعلق بواسطة الخيط حتى و لو زاد وزنه 10 كلغ ..

التطبيق التاني :
يتطلب هدا التطبيق قوة تركيز جيدة و ايضا مغنطة عين كبيرة ..
ضع قلما بيدك مع فتحها جيدا هنا انظر اليها و ستحس بانها تتمايل قد لا تراها تتمايل و لكنك ستحس بذلك هنا تخيل ان القلم يتدحرج ببطىء بيدك . و سيتحرك ببطىء

التطبيق التالت :
ضع جسما طافيا في اناء و املاه باكمله بالماء تم انظر الى الجسم الطافي و تخيل انه يتحرك ببطىء و مع الوقت ستزداد قوتك الي ان تستطيع ان تحرك خشبة عريضة او عصا مقشة او ربما تثني ملعقة بمجرد النظر اليها.

الديجافو



فما يحدث لك يحدث مع معضم الناس ويسمى ((بالديجا فو ))
اي اننا نشعر اننا شاهدنا منضر او حدث قبل وقوعة ونقول لأنفسنا
هذا المنضر قد شاهدناة من قبل برغم انها رئيتنا الاولى لة

وهذة الضاهرة لها عدة تفاسير علمية وفلسفية وسأطرح معضمها العلمية ولفلسفية
كي تتضح الرئية لك ولكل من يقراء


الشرح العلمي البحت لهذة الضاهرة هو :
ديجا-فو وهي كلمة فرنسية تعني (شوهد مسبقا) هناك من يفسرها بأنه لسبب من الأسباب يتأخر وصول الدم الى أحد نصفي الدماغ

قليلا عن النصف الآخر ...أي يصل الدم الى النصف الأيمن مثلا قبل وصوله الى الأيسر بقليل , فعندما يصل الدم الى النصف الأيسر يكون

الحدث الذي تراه قد أصبح قديما بالنسبة للنصف الأيمن فتشعر وكأنك قد مررت بهذا الحدث مسبقا


هذا تفسير مختصر للافتراض العلمي البحت لهذة الضاهرة

اما عن التفسير الفلسفي يتعدد الاجابات لكن الاجابات او الفرضيات التي اتفقو عليها
بأنها اكثر وصفاً هي التالي :

انهم قالو بأن ارواحنا كانت تعيش في العالم قبل وجودنا وكانت تحصل اشيا متشابة
حصلت لنا الان في اجسادنا المادية فتذكرنها الان
وهذة النضرية استبعدها انا


اما النضرية الاخراء فتقول ان ان الروح او الجسم لاثيري عندما يخرج في الليل
من الجسد المادي في عملية الخروج من الجسد لائرادي او الغير واعي
وتسما (( رحلات الروح اثناء النوم )) اما ان تخرج لأبعاد مختلفة مثل الاحلام
الواضحة التي تتحقق (( الرئية الصالحة )) او تخرج الى العالم المادي او الحقيقي
فأذا خرجت اثناء النوم لعالم المادي وذهبت مثلاُ ومرت من شارع في الارض
ثم عادت عند استيقاضنا فقمنا بشكل طبيعي دون ان نتذكر أي شي عن خروج الجسم الاثيري
لانة كان خروج غير ارادي وواعي وعندما يوم من الايام نذهب الى هذا الشارع او المكان
التي ذهب ذهبنا بوعينا الية اثناء خروجنا من الجسد اثناء النوم بشكل غير واعي
نشعر بأن الشارع هذا قد رئيناة سابقاً برغم انها الزيارة الاولى لهذا المكان
ولسبب هو تذكرنا بشك بسيط لذالك الخروج الذي لم نشعر بة
ا


اما عن شعورنا عندما يلفض شخص كلمات ويقول هذة اللهجة او الكلمات
اشعر اني كنت اعرف انك ستقولها او قلتها في زمن لا اعرفة
فهي عبارة عن نفس الخروج الاثيري ولكن بسرعة اسرع من الضوء لاننا في حالة الخروج
اجساد اثيرية عبارة عن طاقة ووعي فقط واذا اجتزنا سرعة الضوء على حسب النضرية النسبية
نستطيع ان نذهب الى المستقبل او الماضي على حسب معادلات رياضية ونضرية متعقدة
موجودة في النضرية النسبية ونضرياً الكل يعرف ان المعادلات تساوي العبور الى الزمن
لكن تطبيقيا لم نستطيع تطبيق هذة الفرضية ولكن عن طريق الخروج من الجسد قد تطبق
وهذا هو سبب شعورنا بالكلمات او الاشيا قبل ما تحدث بثانة من وقوعها في هذة الضاهرة


وفي مرحلة الخروج الاثيري الى الاحلام الواضحة او الرئية الصالحة احيانا نحلم بشي يحصل في الغد
وهكذا .....

زرقاء اليمامة وحدة البصر
اشتهرت زرقاء اليمامة في الجاهلية بحدة بصرها , وقيل انها كانت تستطيع الرؤية بوضوح على بعد مسيرة ثلاثة أيام .
وقيل انها رأت مرة علائم غزو متجهة نحو قبيلتها .. فلما حذرتهم سخروا منها ولم يصدقوها - فلم يكونوا على علم او يقين بمقدرتها - ثم وقعت الواقعة وجاءهم الغزو الذي حذرت منه زرقاء اليمامة ...

هذه الحكاية عندما يسمعها او يقرأها انسان القرن العشرين فإنه يبتسم اذا شعر بمبالغتها او يهملها اذا اعتبرها اسطورة خرافية .. لكنها في نظر علم نفس الخوارق تعتبر واقعة محتملة الحدوث لامجال للمبالغة او الخرافة فيها .. والتاريخ حافل بمثل هذه الخوارق التي لم تخضع للمنهج العلمي الا مؤخرا .

ان ما أثبته علم نفس الخوارق من الحقائق التالية يمكن ان يفتح للانسان ابوابا اخرى من المعرفة :

- فقد ثبت ان بإمكان العقل ان يتصل بعقل آخر دون واسطة مادية

- وان بامكان العقل الاتصال بموجودات او مخلوقات أخرى يشعر بها دون واسطة

- وان بامكان العقل تخطي المسافات الشاسعة

- وان بامكانه التأثير في حركة الجماد والحيوان


ان الانسان لايزال عالما غريبا معقدا , فهو والكون المحيط به مجموعة أسرار غامضة تستوجب التواضع البشري والحماس العلمي لكشف المجهول والايمان بعظمة الخالق

قال بعض االعلماء ان علم نفس الخوارق سيكون أقرب العلوم الى الفكر الديني بل وسيتلاءم مع الدين ويسير معه جنبا الى جنب .. والمستقبل وحده كفيل بجلاء الحقائق .

وصدق الله العظيم القائل ( وفي أنفسكم أفلا تبصرون )

الطريقة المضمونة لنقل الافكار الى من تريد

كثيرا ما تحدثنا الكتب بسائر لغاتها عما يسمى بالتلباثي (التخاطر عن بعد)
او كيفية نقل الافكار الى الاخرين مما يغري القراء بمتابعة هذه الكتب واقتنائها
لكن في النهاية يقف القارىء المسكين حيرانا وكأنه لم يستفد من هذه الكتب
الا انه اضاع وقته في قراءة امور وقصص خياليه لا مجال لتطبيقها في واقعه

لكن كلا..........هناك طريقة مضمونة في نقل الفكرة الى الاخر..........
واذا اردتم التأكد منها ارجوا ان تطبقوها كما وردت مستوفية الشروط


الطريقة كالتالي:

يجب اولا ان تتأكد ان الشخص الذي ستنقل اليه الفكرة يغط في نوم عميق
لا حظ انه يجب عليك ان تتأكد من هذا............بعد هذا يلزمك ثلاثة امور لتصبح
شروط هذه العملية اربعة شروط

الامر الاول:يجب عليك ان تتخيل صورة هذا الانسان تخيلا دقيقا وكأنه بالفعل
امامك .......تتخيله يتحدث .....تسمع صوته وترى صورته ......ولن ينجح هذا
الشرط الا اذا تفاعلت معه تماما بمعنى انك بالفعل بدأت تحس بحقيقته امامك

الامر الثاني:يجب عليك ان تركز على فكرة واحد ة وهي التي ستنقلها اليه
مثلا(يجب عليك ان تزورني)ثم توحد هذه الفكرة حتى تتقوى لديك

الثالث:ان تتخيل النتيجة وهي انه بالفعل اتلان يزورك وانكما تتبادلان الحديث
وانه مسرور بزيارته لك.......تفاعل الى ابعد حد.........ينصح البعض كهارولد
شيرمان ان يستمر هذا التفاعل اكثر من نصف ساعة ......والذي اميل اليه
والله اعلم انك تستمر حتى ترد اليك رسالة تعلمك ان الرسالة وصلت ....وهذه
الرسالة عبارة عن احساس عميق ان الاخر تلقى رسالتك بالفعل

جرب وانت الحكم........ويفضل ان تتفق مع احد اصدقائك على اداء هذا الامر

وفي النهاية استطيع ان اقول لك ان هذه افضل طريقة لنقل الافكار والزام
الاخرين واقناعهم بها .........وهناك طريقة اخرى لكنها تستلزم ان يكون الاخر
مستيقظا لكن قد يكون مشحون الوعي غافل اللاوعي مما يفوت الهدف.

وهنا يجب أن نستدعي من الذاكرة ارسال الهواتف فهي أيضاً مع كل ما فيها من قراءة وتسخير وتوكيل تستوجب أن تستحضر صورة المطلوب في ذهنك وتقوم بكل ما ذكرنا، العلم يكمل بعضه، أتمنى لكم التقدم أكثر في العلم


التخاطر: هو القدره علي الاتصال بين ذهن وخر ويعتبر الأمريكان هم أول من تحدثوا عن هذا العلم وبرهنوا علي أن الأشخاص الذين يتمتعون بشفافية شديدة يمكن أن يوضعوا في صناديق مبطنه بألواح من الرصاص العازل لكن الموجات الكهرومغناطيسية , ومع ذلك يستطيعون التواصل مع الأخرين ذهنيا ويشترط في الشخص المرسل للأفكار أن يكون متحفزا منفعلا ,أما الشخص المستقبل فيلزم و أن يكون هادئا مسترخيا , وقتها ان يكون مهيئا نفسيا لهذا
وبعد تحديد الرسالة وتصور الشخص المرسل إليه لابد أن تتحدث إليه وكأنه يجلس أمامك كي تصله الرسالة إليه علي صوره فكره , ويجب أن تكون الفكرة قويه كي تكون مؤثره لان الأفكار الضعيفة لا تؤثر
وكلما كانت العلاقة قويه بين المرسل والمرسل إليه وصلت الرسالة بسهوله , لهذا فان العلاقات العاطفية هي من أفضل أنواع العلاقات التي يقوم عليها التخاطر
وتعتبر المرأة أكثر قدره علي التخاطر والاستبصار من الرجال فقدرتها علي هذا تفوق ما لدي الرجال بكثير

وأما الاستبصار فهو القدرة علي رؤية الأشياء دون الاعتماد علي أي أمور ماديه محسوسة, كتعرفك علي تفاصيل مكان لم تدخله قبل دخولك إليه لأول مره

والتنبؤ هو القدرة علي التعرف علي الأشياء التي ستحدث بعد لحظات أو دقائق معدودة قادمة

ولكن ما هي الأشياء التي تؤهلنا للوصول إلي قمة هذه القدرات الحسيه لنستطيع بسهوله التعرف علي ما يدور حولنا من افكار وخواطر؟!
يجب اولا ان نتواصل مع أفكارنا واحاسيسنا وأنفسنا وعدم تفسير الأشياء التي تحدث نتيجة اتصال فكري علي إنها أمور عاديه ويمكن لأي إنسان عادي الوصول إلي هذه المرحلة , لان هذه القدرات متوافرة في البشر جميعا ولكن بمستويات مختلفة


هل شعرت يوماً بأن شخصاً ما سيزورك وبعد لحظات تسمع رنين الجرس لتكتشف أنه (بشحمه ولحمه) يقفُ أمامك؟!.. وهل فكرت بصديقٍ غائب تفتقده.. لتُفاجأ بعد دقائق باتصاله؟!.. وهل تساءلت لماذا تشعر الأم - تحديداً - بما يحدث لأبنائها رغم أنهم بعيدون ولا تراهم ؟!.. كل هذا ليس وهماً أو خرافة.. لكنه في ( الباراسيكولوجي) حقيقةٌ محتملة الحدوث!


الباراسيكولوجي أو ما وراء النفس هو علم حديث برز مع نهاية القرن التاسع عشر ويبحث في الظواهر النفسية والذهنية الخارقة التي تحدث لبعض الأشخاص، والتي عجز العلم عن إيجاد تفسير لها.. لا بأدوات علم النفس التقليدية ولا حتى عن طريق التحليل النفسي الفرويدي؛ لذا لجأ المهتمون إلى دراسة هذه الظواهر عن طريق الفيزياء الحديثة.. ومن أهم الظواهر التي يدرسها: التخاطر Telepathies، التحريك عن بعد Telekinesis، الاستبصار أو رؤية ماهو خارج نطاق البصر Clairvoyance، الخروج من الجسد Astral Projection بالإضافة إلى الاتصال بكائنات غير منظورة Spiritism !

ولأن الأسئلة تؤجج التوق إلى المعرفة.. دعونا نرتب بوابات الدخول حتى لا نضيع.. ولنبدأ بأول المفاتيح التي كانت بيد (ماكس سوار) حيث أطلق تسمية (الباراسيكولوجي) لأول مرة في العام 1885م، ثم جاء العالم جوزيف راين وزوجته ليؤسسا لأول مختبر من هذا النوع في جامعة ديوك عام 1934م، وما أن حل العام 1969م حتى تم الاعتراف بالجمعية الباراسيكولوجية من قبل الجمعية الأمريكية للعلوم وأصبح علماً يُدرس في الجامعات العريقة..

يقول عضو جمعية الباراسيكولوجية الأستاذ حسن حافظ: "داخل كل إنسان قدرات خاصة (تقل أو تكثر) تبعاً لتركيبته العضوية والنفسية.. وإذا كان كل مافي الكون يشع بما فيه دماغ الإنسان وجسمه الحي الذي يرسل ذبذباته (ألكتروماكنتك) ومعها أشعة (ألفا 10) وأشعة (كاما).. فمتى ما تشابهت هذه الذبذبات مع ذبذبات إنسانٍ آخر فإنه تم التوافق بينهما وأمكن عندئذٍ الاتصال بين طرفين مرسل Decoding ومستلم Incodin بعد إجراء تمارين تتعلق بتقوية الأشعة المرسلة أو المستقبلة في داخل الإنسان، والواقع أنه لا يمكن لأحد أن يعرف أسرار الروح ويسبر أغوارها وإنما يمكن الإحاطة بشيء من تأثيرات الروح بدليل {ويسألونك عن الروح.. قل الروح من أمر ربي}.. كما أن هذه القدرة لا يمتلكها شعبٌ دون آخر لكنها موجودة عند جميع الشعوب خاصة لدى البوذيين والهنود حيث تختزن أجسادهم تلك القوى المشعة عن طريق التأمل العميق مع إجراء بعض الرياضات الروحية التي تعمل على تركيز الذهن والتأثير في الآخرين".

العلماء والباحثون يُجربون دائماً فتح العلب (المغلفة) لإيجاد تفسير منطقي وواضح.. وكان آخر ما توصلوا إليه هو أن الغدة الصنوبرية التي تقع في نهاية القسم الأوسط من الدماغ والتي مازالت وظيفتها مجهولة هي بمثابة (هوائي) عن طريقها يتسلم الإنسان أو يرسل من وإلى العالم الخارجي كل رسائله الذهنية، ومن هنا يأتي سر حجمها لدى الطيور إذ يصل إلى عشرة أضعاف حجمها لدى الإنسان.. فعن طريقها تهتدي هذه الطيور إلى أعشاشها!

كل ذلك التاريخ وهذا التفسير لم يحم (الباراسيكولوجي) من الشكوك الملتفة حوله كشرنقة.. ولم تعصمه من أسهم المنتقدين ورصاصات أهل الدين.. خاصةً وأنه حمل تسميات عديدة منها (علم الخوارق)، (علم النفس الغيبي) وأخيراً (قدرات الساي).. يقول الباحث المصري الأستاذ ياسر منجي: "ربما يلتبس الأمر على البعض نتيجة لاستخدام لفظ (العلوم الغيبية) مما ينتج سوء الفهم والخلط بينها وبين مفهوم (الغيب الديني) في ذهن القارىء، ولتوضيح ذلك أقول ان ذلك من قبيل الدلالة الاصطلاحية.. بمعنى أن كلمة (غيبية) هي عبارة عن مصطلح يطلق على هذه العلوم نتيجة لطبيعتها (الخفية) أو (الكامنة).. ونظراً لأن قوانينها ومعادلاتها لم تكتشف كاملة فهي ما زالت في رحم الغيب، والمشتغلون بالبحوث الأكاديمية يعلمون معنى المصطلح تماماً، فالكلمة الواحدة قد يكون لها معنى ما في القاموس ثم تستخدم استخداماً دارجاً مغايراً في المعنى من قبل رجل الشارع، ثم قد تستخدم استخداماً ثالثاً مختلفاً تماماً، وهذا هو ما ينطبق على لفظة (غيبية) والتي تستخدم من قبل علماء الدين على أنه علم يختص بمعرفته الله سبحانه ولا يشرك فيه أحداً من عباده.. ولأجل ذلك أفضل استخدام مصطلح (العلوم الماورائية) بالإضافة إلى مصطلح (القوى الخفية) رغم ما يحويه من ظلال مثيرة للخيال!".

ورغم التشكيك الذي يعبث أحياناً بجذوة السؤال.. ويجعل من (الأفكار) كائناً يفتقد النمو والتطور.. وجد (الباراسيكولوجي) الاهتمام داخل أهم المنشآت السرية في أمريكا والاتحاد السوفيتي، فمنذ الخمسينيات لم يكن السوفيت يعترفون بالعلوم الماورائية غير أنهم في العام 1954م اكتشفوا تسريباً للمعلومات تم عن طريق إجراء تخاطر ذهني مع العاملين في غواصة في عمق الماء!.. ولعل أكبر تجربة يمكن الحديث عنها هو ما حدث بعد سقوط طائرة (التوباليف) حيث استعانت المخابرات الأمريكية بأحد المدربين في الماورائية والذي دخل في غيبوبة وبالتدريج تمكنوا من جمع معالم الصورة ومعرفة مكان الطائرة والوصول إليها قبل أن يصل إليها خبراء ال KJB ، وفي أوكرانيا تم العثور على مختبر عسكري كان يستعمل مولدات خاصة لتدمير صحة الرئيس الروسي السابق (يلتسين)، واستخدم الرهبان في فيتنام هذه القدرات أثناء الحرب الأمريكية الفيتنامية في الستينيات، وفي الثمانينيات استخدمها الرئيس الأمريكي (كارتر) لمعرفة وضع المخطوفين من قبل الطلبة الإيرانيين، كما درب السوفيت رجال الفضاء على التخاطر الذهني للاستعانة بهم في حال حصول عطل في المركبة الفضائية، في حين استخدم الهنود التخاطر لرصد حركة الجنود الانكليز أثناء حرب الاستقلال!

التجسس لم يكن المجال الأوحد لبروز هذه القدرات.. فقد بات الشغف بها يصل إلى عامة الناس عبر ما يسمى ب الاستشفاء.. والذي يُعرف ب العلاج بالطاقة ومن أشهر الطرق المستخدمة في وقتنا الحالي (المايكروبيوتك)، (الريكي)، (التشي كونج)، (التأمل الارتقائي)، ( الهاتا والراجا يوجا) و أخيراً ال (NLP).. وتعد تجربة جامعة بغداد في إنشاء مركز استشفاء هي التجربة الأولى في العالم العربي في مجال العلاج بالطاقة والتي بدأت في العام 1996م لكنها لم تستمر طويلاً حيث أُغلق المركز في العام 2003م نتيجةً لأعمال الشغب!..

يقول أستاذ الفيزياء الكونية بجامعة اليرموك في الأردن الدكتور العراقي محمد باسل الطائي: "ما أعرفه أن أحداً لم يقف بالضبط على حقيقة هذا العلم لكنني صنفت مصادر الظواهر الباراسيكولوجية إلى ثلاثة مصادر: الأول قدرات ذاتية في الإنسان.. كل إنسان ولكن بقدرٍ متفاوت، الثاني استخدام الجن، والثالث مواهب ربانية تأتي كمنحة أو تكريم لعباده الصالحين نتيجة تقواهم واستغنائهم عن الدنيا.. وقد وجدت من خلال تحليلاتي الشخصية لحالات كثيرة أن المصدر الثالث هو أصفاها وأنقاها وأصدقها.. ويعود شغف الناس بهذا العلم إلى أنه من الغرائب وكل غريب مرغوب فضلاً عن كونه يعطي الإنسان قدرات خارقة يرغب فيها كثير من عامة الناس.. أما عن إمكانية تدريس هذا العلم في الجامعات العربية فالأمر لا زال بعيد المنال ولم يتحقق منه شيء ذو بال حتى يكون علماً له أصوله.. هناك اجتهادات مختلفة.. والحقيقة أنا شخصياً لا أسميه علماً بل (ظواهر خارقة للعادة).. لأن الظواهر الباراسيكولوجية تعاني من كثير من المشكلات التي تلم بها وتمنع خضوعها لسياق الظواهر الطبيعية مما يعيق علمنتها!".

السينما لم تكن بعيدة عن هذا فهي ترصد كل غريب وتعمل بمقولة "كل غامض.. مثير للفضول".. حيث خرجت لنا بأفلام كثيرة تتفاوت ما بين العمق والسطحية في تناول مثل هذه الظواهر.. وتدفع أحياناً للتفكير في حال اليائسين مثل (ماتيلدا) التي لجأت لقدرات خارقة تنقذها من سطوة مديرة المدرسة!

العراقيون الذين كانوا السباقين إلى الاهتمام بهذا العلم في العالم العربي.. وأكثر الدارسين له وعلى رأسهم الدكتور (اليماني عبدالحافظ).. أثبتوا - لي أنا على الأقل - بأن البؤس والأوضاع المزرية تدفع الناس إلى البحث عن حلول.. عن خوارق.. عجزت كل الأشياء الحقيقية والملموسة عن منحها لهم!
ولأن (اليائسين) كثر.. ترى كم شخصاً الآن جرب بعينيه أن يحرك الصفحة ؟.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hogrets.forumegypt.net
مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

ممنوع القراءه :: تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق
 

ممنوع القراءه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة هوجورتس :: مكتب المدير :: فصل التركيز-
انتقل الى: